نتواصل مجددًا "ورشة للمعلمات\ين بتوجيه من عضو في الطاقم"  |  "לחדש קשר" סדנה למורות/ים חלק א'

واجهنا في أعقاب الكورونا، والحرب، وأحداث العنف داخل البلاد تحديات جديدة فيما يتعلق بالطلاب والطالبات وأولياء أمورهم\ن. أجبرنا التعلم عن بُعد على الاكتفاء بالتواصل من خلال الشاشات، مع الأطفال وأولياء أمورهم ممن لم نراهم وجهاً لوجه، وقد لا نميزهم\ن إن رأيناهم\ن في الشارع. تهدف هذه الورشة إلى فحص وفهم تأثير العام الماضي (الكورونا والأحداث الأمنية) على علاقتنا مع أولياء الأمور. هدف آخر هو النظر إلى افتتاح العام الدراسي الحالي كفرصة للانتباه إلى المشاعر\التجارب التي نصطحبها معنا للقاء أولياء الأمور، وأن نتساءل: ما الذي نريد الاحتفاظ به واستخدامه مما واجهناه في العام الماضي؟ ما هي الحدود التي نرغب في استعادتها (إن وجدت)؟ هل نشعر بالارتياح مع غياب الحدود الذي طرأ العام الماضي أم أنه قد يكون عائقًا لنا هذا العام؟
* أضفنا في نهاية البرنامج ملحقًا للتوسع في العلاقة الثلاثية ولي\ة الأمر-معلم\ة-طفل\ة.

الصورة: شلوميت كرميلي

כתיבת תגובה

האימייל לא יוצג באתר.

אתר זה עושה שימוש באקיזמט למניעת הודעות זבל. לחצו כאן כדי ללמוד איך נתוני התגובה שלכם מעובדים.