تواجه الفتيات والنساء ذوات الإعاقة الجسدية أو العقلية تحديات معقدة مقارنة بالنساء اللاتي لا تعانَين من الإعاقات، وحتى مقارنة بالرجال ذوي الإعاقة. كما أنهن تواجهن صعوبات معقدة ومركبة أكثر حتى إذا كن تنتمِينَ إلى مجموعات أقليات أو وضع اجتماعي-اقتصادي منخفض. يهدف هذا الدرس إلى إسماع صوت الفتيات والنساء ذوات الاحتياجات الخاصة من خلال منظور يشدد على قوتهن وقدرتهن على مواجهة الإعاقات والتغلب عليها.
سنتعرف خلال الدرس على عدة أمثلة لفتيات ونساء تمكنّ من تسلق قمة الإبداع والرياضة والنشاط السياسي والاجتماعي على الرغم من إعاقتهن، وحتى بسببها أحيانًا.

photo: nitter tweet view

כתיבת תגובה

האימייל לא יוצג באתר.

אתר זה עושה שימוש באקיזמט למניעת הודעות זבל. לחצו כאן כדי ללמוד איך נתוני התגובה שלכם מעובדים.